Inspirational quote


Quotes by QuotesDaddy.com

Welcome مرحبا

I welcome all followers .I would like to thank you all for following it and highly appreciate your comments and sharing ideas .your comments and sharing is as a support to me .My goal is to defend my rights and any others' right ,making the necessarily changes by all means that is available to me in my country and the whole world to make our life better and for better world.invite your friends to help stop of all sorts of crimes against humanity (I hope to make a universal day to release all political and opinion detainees 25 of April ) to join our students brothers in Russia on this day struggling for a protest for the politiacl prisoners.دفاعا عن المظلومين و المقهورين و حقوق الانسان و الجرائم ضد الانسانيه فى العالم و فى عالمنا العربى خاصة و مصر.قد تشارك هذه المدونه مع اصدقائك او تتبعها فلا تستهين بمشاركتك بتعليق فى دقيقه قد يساهم فى انقاذ افراد او فئات او احيانا ملايين من العالم اشكركم ايجابيتكم فى العمل الحقوقى مع العلم ان هذه المدونه متصله مباشرة فور التعليق او النشر بالعديد من المنظمات الحقوقيه العالميه



Friday, April 2, 2010

Israel Guilty of Violations of the Geneva Conventions, War Crimes and Other Violations of International Law‎ا

(Special thanks to Jeremy R. Hammond from whom this note is adapted ) ‎ Israel Guilty of Violations of the Geneva Conventions, War Crimes and Other Violations of International Law‎ا The Following is a list of United Nations Security Council resolutions directed at Israel for violations of the U.N. Charter, the Geneva Conventions, international terrorism, or other violations of international law: Res. 57 (Sep. 18, 1948) – Expresses deep shock at the assassination of the U.N. Mediator in Palestine, Count Folke Bernadotte, by Zionist terrorists. Res. 89 (Nov. 17, 1950) – Requests that attention be given to the expulsion of “thousands of Palestine Arabs” and calls upon concerned governments to take no further action “involving the transfer of persons across international frontiers or armistice lines”, and notes that Israel announced that it would withdraw to the armistice lines. Res. 93 (May 18, 1951) – Finds that Israeli airstrikes on Syria on April 5, 1951 constitutes “a violation of the cease-fire”, and decides that Arab civilians expelled from the demilitarized zone by Israel should be allowed to return. Res. 100 (Oct. 27, 1953) – Notes that Israel had said it would stop work it started in the demilitarized zone on September 2, 1953. Res. 101 (Nov. 24, 1953) – Finds Israel’s attack on Qibya, Jordan on October 14-15, 1953 to be a violation of the cease-fire and “Expresses the strongest censure of that action”. Res. 106 (Mar. 29, 1955) – Condemns Israel’s attack on Egyptian forces in the Gaza Strip on February 28, 1955. Res. 111 (Jan. 19, 1956) – Condemns Israel’s attack on Syria on December 11, 1955 as “a flagrant violation of the cease-fire” and armistice agreement. Res. 119 (Oct. 31, 1956) – Considers that “a grave situation has been created” by the attack against Egypt by the forces of Britain, France, and Israel. Res. 171 (Apr. 9, 1962) – Reaffirms resolution 111 and determines that Israel’s attack on Syria on March 16-17, 1962 “constitutes a flagrant violation of that resolution”. Res. 228 (Nov. 25, 1966) – “Deplores the loss of life and heavy damage to property resulting from the action” by Israel in the southern Hebron area on November 13, 1966, and “Censures Israel for this large-scale military action in violation of the United Nations Charter” and the armistice agreement between Israel and Jordan. Res. 237 (Jun. 14, 1967) – Emphasizes “the inadmissibility of the acquisition of territory by war”, emphasizes that member states have a commitment to abide by the U.N. Charter, and calls for the “Withdrawal of Israeli armed forces from territories occupied” during the June 1967 war. Res. 242 (Nov. 22, 1967) – Emphasizes “the inadmissibility of the acquisition of territory by war”, emphasizes that member states have a commitment to abide by the U.N. Charter, and calls on Israel to withdraw from territories it occupied during the June 1967 war. Res. 248 (Mar. 24, 1968) – Observes that the Israeli attack on Jordan “was of a large-scale and carefully planned nature”, “Deplores the loss of life and heavy damage to property”, “Condemns the military action launched by Israel in flagrant violation of the United Nations Charter and the cease-fire resolutions”, and “Calls upon Israel to desist from” further violations of resolution 237. Res. 250 (Apr. 27, 1968) – Considers “that the holding of a military parade in Jerusalem will aggravate tensions in the area and have an adverse effect on a peaceful settlement of the problems in the area” and “Calls upon Israel to refrain from holding the military parade in Jerusalem which is contemplated” for May 2, 1968. Res. 251 (May 2, 1968) – Recalls resolution 250 and “Deeply deplores the holding by Israel of the military parade in Jerusalem” on May 2, 1968 “in disregard of” resolution 250. Res. 252 (May 21, 1968) – “Deplores the failure of Israel to comply with” General Assembly resolutions 2253 and 2254, considers Israel’s annexation of Jerusalem “invalid”, and calls upon Israel “to rescind all such measures already taken and to desist forthwith from taking any further action which tends to change the status of Jerusalem”. Res. 256 (Aug. 16, 1968) – Recalls Israel’s “flagrant violation of the United Nations Charter” condemned in resolution 248, observes that further Israeli air attacks on Jordan “were of a large scale and carefully planned nature in violation of resolution 248”, “Deplores the loss of life and heavy damage to property”, and condemns Israel’s attacks. Res. 259 (Sep. 27, 1968) – Expresses concern for “the safety, welfare and security” of the Palestinians “under military occupation by Israel”, deplores “the delay in the implementation of resolution 237 (1967) because of the conditions still being set by Israel for receiving a Special Representative of the Secretary-General”, and requests Israel to receive the Special Representative and facilitate his work. Res. 262 (Dec. 31, 1968) – Observes “that the military action by the armed forces of Israel against the civil International Airport of Beirut was premeditated and of a large scale and carefully planned nature”, and condemns Israel for the attack. Res.265 (Apr. 1, 1969) – Expresses “deep concern that the recent attacks on Jordanian villages and other populated areas were of a pre-planned nature, in violation of resolutions” 248 and 256, “Deplores the loss of civilian life and damage to property”, and “Condemns the recent premeditated air attacks launched by Israel on Jordanian villages and populated areas in flagrant violation of the United Nations Charter and the cease-fire resolutions”. Res. 267 (Jul. 3, 1969) – Recalls resolution 252 and General Assembly resolutions 2253 and 2254, notes that “since the adoption of the above-mentioned resolutions Israel has taken further measures tending to change the status of the City of Jerusalem”, reaffirms “the established principle that acquisition of territory by military conquest is inadmissible”, “Deplores the failure of Israel to show any regard for the resolutions”, “Censures in the strongest terms all measures taken to change the status of the City of Jerusalem”, “Confirms that all legislative and administrative measures and actions taken by Israel which purport to alter the status of Jerusalem, including expropriation of land and properties thereon, are invalid and cannot change that status”, and urgently calls on Israel to rescind the measures taken to annex Jerusalem. Res. 270 (Aug. 26, 1969) – “Condemns the premeditated air attack by Israel on villages in southern Lebanon in violation of its obligations under the Charter and Security Council resolutions”. Res. 271 (Sep. 15, 1969) – Expresses grief “at the extensive damage caused by arson to the Holy Al-Aqsa Mosque in Jerusalem” on August 21, 1969 “under the military occupation of Israel”, reaffirms “the established principle that acquisition of territory by military conquest is inadmissible”, “Determines that the execrable act of desecration and profanation of the Holy Al-Aqsa Mosque emphasizes the immediate necessity of Israel’s desisting from acting in violation” previous resolutions and rescinding measures to annex Jerusalem, calls on Israel “to observe the provisions of the Geneva Conventions and international law governing military occupation”, and condemns Israel’s failure to comply with previous resolutions. Res. 279 (May 12, 1970) – “Demands the immediate withdrawal of all Israeli armed forces from Lebanese territory.” Res. 280 (May 19, 1970) – Expresses conviction that “that the Israeli military attack against Lebanon was premeditated and of a large scale and carefully planned in nature”, recalls resolution 279 “demanding the immediate withdrawal of all Israeli armed forces from Lebanese territory”, deplores Israel’s violation of resolutions 262 and 270, “Condemns Israel for its premeditated military action in violation of its obligations under the Charter of the United Nations”, and “Deplores the loss of life and damage to property inflicted as a result” of Israeli violations of Security Council resolutions. Res. 285 (Sep. 5, 1970) – “Demands the complete and immediate withdrawal of all Israeli armed forces from Lebanese territory.” Res. 298 (Sep. 25, 1971) – Recalls resolutions 252 and 267 and General Assembly resolutions 2253 and 2254 concerning Israel’s measures to annex Jerusalem, reaffirms “the principle that acquisition of territory by military conquest is inadmissible”, notes “the non-compliance by Israel” of the recalled resolutions, deplores Israel’s failure to respect the resolutions, confirms that Israel’s actions “are totally invalid”, and urgently calls on Israel to rescind its measures and take “no further steps in the occupied section of Jerusalem” to change the status of the city. Res. 313 (Feb. 28, 1972) – “Demands that Israel immediately desist and refrain from any ground and air military action against Lebanon and forthwith withdraw all its military forces from Lebanese territory.” Res. 316 (Jun. 26, 1972) – Deplores “the tragic loss of life resulting from all acts of violence”, expresses grave concern “at Israel’s failure to comply with Security Council resolutions” 262, 270, 280, 285, and 313 “calling on Israel to desist forthwith from any violation of the sovereignty and territorial integrity of Lebanon”, calls on Israel to abide by the resolutions, and condemns “the repeated attacks of Israeli forces on Lebanese territory and population in violation of the principles of the Charter of the United Nations and Israel’s obligations thereunder”. Res. 317 (Jul. 21, 1972) – Notes resolution 316, deplores the fact that Israel had not yet released “Syrian and Lebanese military and security personnel abducted by Israeli armed forces from Lebanese territory” on June 21, 1972, and calls on Israel to release the prisoners. Res. 332 (Apr. 21, 1972) – “Condemns the repeated military attacks conducted by Israel against Lebanon and Israel’s violation of Lebanon’s territorial integrity and sovereignty” in violation of the U.N. Charter, the armistice agreement, and cease-fire resolutions. Res. 337 (Aug. 15, 1972) – Notes “the violation of Lebanon’s sovereignty and territorial integrity” by Israel “and the hijacking, by the Israeli air force, of a Lebanese civilian airliner on lease to Iraqi Airways”, expresses grave concern “that such an act carried out by Israel, a Member of the United Nations, constitutes a serious interference with international civil aviation and a violation of the Charter of the United Nations”, recognizes “that such an act could jeopardize the lives and safety of passengers and crew and violates the provisions of international conventions safeguarding civil aviation”, condemns Israel “for violating Lebanon’s sovereignty and territorial integrity and for the forcible diversion and seizure by the Israeli air force of a Lebanese airliner from Lebanon’s air space”, and considers that Israel’s actions constitute a violation of the armistice agreement, cease-fire resolutions, the U.N. Charter, “the international conventions on civil aviation and the principles of international law and morality”. Res. 347 (Apr. 24, 1974) – “Condemns Israel’s violation of Lebanon’s territorial integrity and sovereignty and calls once more on the Government of Israel to refrain from further military actions and threats against Lebanon”, and calls on Israel “to release and return to Lebanon the abducted Lebanese civilians”. Res. 425 (Mar. 19, 1978) – “Calls for strict respect for the territorial integrity, sovereignty and political independence of Lebanon within its internationally recognized boundaries”, and “Calls upon Israel immediately to cease its military action against Lebanese territorial integrity and withdraw forthwith its forces from all Lebanese territory”. Res. 427 (May 3, 1978) – “Calls upon Israel to complete its withdrawal from all Lebanese territory without any further delay”. Res. 446 (Mar. 22, 1979) – Affirms “once more that the Fourth Geneva Convention … is applicable to the Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, “Determines that the policy and practices of Israel in establishing settlements in the Palestinian and other Arab territories occupied since 1967 have no legal validity and constitute a serious obstruction to achieving a comprehensive, just and lasting peace in the Middle East”, “Strongly deplores the failure of Israel to abide by” resolutions 237, 252, and 298, and General Assembly resolutions 2253 and 2254, and calls on Israel “as the occupying Power” to abide by the Fourth Geneva Convention, to “rescind its previous measures and to desist from any action which would result in changing the legal status and geographical nature and materially affecting the demographic composition of the Arab territories occupied since 1967, including Jerusalem, and, in particular, not to transfer parts of its own civilian population into the occupied Arab territories”. Res. 450 (Jun. 14, 1979) – “Strongly deplores acts of violence against Lebanon that have led to the displacement of civilians, including Palestinians, and brought about destruction and loss of innocent lives”, and calls on Israel to cease actions against Lebanon, “in particular its incursions into Lebanon and the assistance it continues to lend to irresponsible armed groups”. Res. 452 (Jul. 20, 1979) – Strongly deplores “the lack of co-operation of Israel” with the Security Council Commission “established under resolution 446 (1979) to examine the situation relating to settlements in the Arab territories occupied since 1967, including Jerusalem”, considers “that the policy of Israel in establishing settlements in the occupied Arab territories has no legal validity and constitutes a violation of the Fourth Geneva Convention”, expresses deep concern at Israel’s policy of constructing settlements “in the occupied Arab territories, including Jerusalem, and its consequences for the local Arab and Palestinian population”, and calls on Israel to cease such activities. Res. 465 (Mar. 1, 1980) – Strongly deplores Israel’s refusal to co-operate with the Security Council Commission, regrets Israel’s “formal rejection of” resolutions 446 and 452, deplores Israel’s decision “to officially support Israeli settlement” in the occupied territories, expresses deep concern over Israel’s settlement policy “and its consequences for the local Arab and Palestinian population”, “Strongly deplores the decision of Israel to prohibit the free travel” of the mayor of Hebron “to appear before the Security Council”, and “Determines that all measures taken by Israel to change the physical character, demographic composition, institutional structure or status of the Palestinian and other Arab territories occupied since 1967, including Jerusalem, or any part thereof, have no legal validity and that Israel’s policy and practices of settling parts of its population and new immigrants in those territories constitute a flagrant violation of the Fourth Geneva Convention”. Res. 467 (Apr. 24, 1980) – “Condemns all actions contrary to” resolutions 425, 426, 427, 434, 444, 450, and 459 “and, in particular, strongly deplores” any “violation of Lebanese sovereignty and territorial integrity” and “Israel’s military intervention into Lebanon”. Res. 468 (May 8, 1980) – Expresses deep concern “at the expulsion by the Israeli military occupation authorities of the Mayors of Hebron and Halhoul and the Sharia Judge of Hebron” and “Calls upon the Government of Israel as occupying Power to rescind these illegal measures and facilitate the immediate return of the expelled Palestinian leaders so that they can resume the functions for which they were elected and appointed”. Res. 469 (May 20, 1980) – Recalls the Fourth Geneva Convention “and in particular article 1, which reads ‘The High Contracting Parties undertake to respect and to ensure respect for the present Convention in all circumstances,’ and article 49, which reads ‘Individual or mass forcible transfers, as well as deportations of protected persons from the occupied territory to the territory of the occupying Power or to that of any other country, occupied or not, are prohibited, regardless of their motive”, “Strongly deplores the failure of the Government of Israel to implement Security Council resolution 468”, “Calls again upon the Government of Israel, as occupying Power, to rescind the illegal measures taken by the Israeli military occupation authorities in expelling the Mayors of Hebron and Halhoul and the Sharis Judge of Hebron, and to facilitate the immediate return of the expelled Palestinian leaders, so that they can resume their functions for which they were elected and appointed”. Res. 471 (Jun. 5, 1980) – Recalls “once again” the Fourth Geneva Convention, “and in particular article 27, which reads, ‘ Protected persons are entitled, in all circumstances, to respect for their persons… They shall at all times be humanely treated, and shall be protected especially against all acts of violence or threats thereof…’”, reaffirms the applicability of the Fourth Geneva Convention “to the Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, expresses deep concern “that the Jewish settlers in the occupied Arab territories are allowed to carry arms, thus enabling them to perpetrate crimes against the civilian Arab population”, “Condemns the assassination attempts against the Mayors of Nablus, Ramallah and Al Bireh and calls for the immediate apprehension and prosecution of the perpetrators of these crimes”, “Expresses deep concern that Israel, as the occupying Power, has failed to provide adequate protection to the civilian population in the occupied territories in conformity with the provisions of the Geneva Convention relative to the Protection of Civilian Persons in Time of War”, calls on Israel “to provide the victims with adequate compensation for the damage suffered as a result of these crimes”, “Calls again upon the government of Israel to respect and to comply with the provisions of” the Fourth Geneva Convention and “the relevant resolutions of the Security Council”, “Calls once again upon all States not to provide Israel with any assistance to be used specifically in connexion [sic] with settlements in the occupied territories”, “Reaffirms the overriding necessity to end the prolonged occupation of Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”. Res. 476 (Jun. 30, 1980) – Reaffirms that “the acquisition of territory by force is inadmissible”, deplores “the persistence of Israel, in changing the physical character, demographic composition, institutional structure and the status of the Holy City of Jerusalem”, expresses grave concern “over the legislative steps initiated in the Israeli Knesset with the aim of changing the character and status of the Holy City of Jerusalem”, reaffirms “the overriding necessity to end the prolonged occupation of Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, “Strongly deplores the continued refusal of Israel, the occupying Power, to comply with the relevant resolutions of the Security Council and the General Assembly”, “Reconfirms that all legislative and administrative measures and actions taken by Israel, the occupying Power, which purport to later the character and status of the Holy City of Jerusalem have no legal validity and constitute a flagrant violation of the Fourth Geneva Convention”, “Reiterates that all such measures … are null and void and must be rescinded in compliance with the relevant resolutions of the Security Council”, and “Urgently calls on Israel, the occupying Power, to abide by this and previous Security Council resolutions and to desist forthwith from persisting in the policy and measures affecting the character and status of the Holy city of Jerusalem”. Res. 478 (Aug. 20, 1980) – Reaffirms “again that the acquisition of territory by force is inadmissible”, notes “that Israel has not complied with resolution 476”, “Censures in the strongest terms the enactment by Israel of the ‘basic law’ on Jerusalem and the refusal to comply with relevant Security Council resolutions”, “Affirms that the enactment of the ‘basic law’ by Israel constitutes a violation of international law”, “Determines that all legislative and administrative measures and actions taken by Israel, the occupying Power, which have altered or purport to alter the character and status of the Holy City of Jerusalem, and in particular the recent ‘basic law’ on Jerusalem, are null and void and must be rescinded forthwith”. Res. 484 (Dec. 19, 1980) – Expresses “grave concern at the expulsion by Israel of the Mayor of Hebron and the Mayor of Halhoul”, “Reaffirms the applicability of” the Fourth Geneva Convention “to all the Arab territories occupied by Israel in 1967”, “Calls upon Israel, the occupying Power, to adhere to the provisions of the Convention”, and “Declares it imperative that the Mayor of Hebron and the Mayor of Halhoul be enabled to return to their homes and resume their responsibilities”. Res. 487 (Jun. 19, 1981) – Expresses full awareness “of the fact that Iraq has been a party to the Treaty on the Non-Proliferation of Nuclear Weapons since it came into force in 1970, that in accordance with that Treaty Iraq has accepted IAEA safeguards on all its nuclear activities, and that the Agency has testified that these safeguards have been satisfactorily applied to date”, notes “furthermore that Israel has not adhered to the non-proliferation Treaty”, expresses deep concern “about the danger to international peace and security created by the premeditated Israeli air attack on Iraqi nuclear installations on 7 June 1981, which could at any time explode the situation in the area, with grave consequences for the vital interests of all States”, “Strongly condemns the military attack by Israel in clear violation of the Charter of the United Nations and the norms of international conduct”, “Further considers that the said attack constitutes a serious threat to the entire IAEA safeguards regime which is the foundation of the non-proliferation Treaty”, “Fully recognizes the inalienable sovereign right of Iraq, and all other States, especially the developing countries, to establish programmes of technological and nuclear development to develop their economy and industry for peaceful purposes in accordance with their present and future needs and consistent with the internationally accepted objectives of preventing nuclear-weapons proliferation”, and “Calls upon Israel urgently to place its nuclear facilities under IAEA safeguards”. Res. 497 (Dec. 17, 1981) – Reaffirms “that the acquisition of territory by force is inadmissible, in accordance with the United Nations Charter, the principles of international law, and relevant Security Council resolutions”, “Decides that the Israeli decision to impose its laws, jurisdiction and administration in the occupied Syrian Golan Heights is null and void and without international legal effect”, “Demands that Israel, the occupying Power, should rescind forthwith its decision”, and “Determines that all the provisions of the” Fourth Geneva Convention “continue to apply to the Syrian territory occupied by Israel since June 1967”. Res. 501 (Feb. 25, 1982) – Reaffirms resolution 425 calling upon Israel to cease its military action against Lebanon. Res. 509 ( Jun. 6, 1982) – “Demands that Israel withdraw all its military forces forthwith and unconditionally to the internationally recognized boundaries of Lebanon”. Res. 515 (Jul. 29, 1982) – “Demands that the Government of Israel lift immediately the blockade of the city of Beirut in order to permit the dispatch of supplies to meet the urgent needs of the civilian population and allow the distribution of aid provided by United Nations agencies and by non-governmental organizations, particularly the International Committee of the Red Cross (ICRC)”. Res. 517 (Aug. 4, 1982) – Expresses deep shock and alarm “by the deplorable consequences of the Israeli invasion of Beirut on 3 August 1982”, “Confirms once again its demand for an immediate cease-fire and withdrawal of Israeli forces from Lebanon”, and “Censures Israel for its failure to comply with” resolutions 508, 509, 512, 513, 515, and 516. Res. 518 (Aug. 12, 1982) – “Demands that Israel and all parties to the conflict observe strictly the terms of Security Council resolutions relevant to the immediate cessation of all military activities within Lebanon and, particularly, in and around Beirut”, “Demands the immediate lifting of all restrictions on the city of Beirut in order to permit the free entry of supplies to meet the urgent needs of the civilian population in Beirut”. Res. 520 (Sep. 17, 1982) – “Condemns the recent Israeli incursions into Beirut in violation of the cease-fire agreements and of Security Council resolutions”, and “Demands an immediate return to the positions occupied by Israel before” September 15, 1982 “as a first step towards the full implementation of Security Council resolutions”. Res. 521 (Sep. 19, 1982) – “Condemns the criminal massacre of Palestinian civilians in Beirut” in the Sabra and Shatila refugee camps. Res. 573 (Oct. 4, 1985) – “Condemns vigorously the act of armed aggression perpetrated by Israel against Tunisian territory in flagrant violation of the Charter of the United Nations, international law and norms of conduct”. Res. 592 (Dec. 8, 1986) – Reaffirms that the Fourth Geneva Convention “is applicable to the Palestinian and other Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, and “Strongly deplores the opening of fire by the Israeli army resulting in the death and the wounding of defenceless students”. Res. 605 (Dec. 22, 1987) – “Strongly deplores those policies and practices of Israel, the occupying Power, which violate the human rights of the Palestinian people in the occupied territories, and in particular the opening of fire by the Israeli army, resulting in the killing and wounding of defenceless Palestinian civilians”, and reaffirms the applicability of the Fourth Geneva Convention “to the Palestinian and other Arab territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”. Res. 607 (Jan. 5, 1988) – Expresses “grave concern over the situation in the occupied Palestinian territories”, notes “the decision of Israel, the occupying Power, to ‘continue the deportation’ of Palestinian civilians in the occupied territories”, “Reaffirms once again” the applicability of the Fourth Geneva Convention “to Palestinian and other Arab territories, occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, “Calls upon Israel to refrain from deporting any Palestinian civilians from the occupied territories”, and “Strongly requests Israel, the occupying Power, to abide by its obligations arising from the Convention”. Res. 608 (Jan. 14, 1988) – Reaffirms resolution 607, expresses “deep regret that Israel, the occupying Power, has, in defiance of that resolution, deported Palestinian civilians”, and “Calls upon Israel to rescind the order to deport Palestinian civilians and to ensure the safe and immediate return to the occupied Palestinian territories of those already deported”. Res. 611 (Apr. 25, 1988) – Notes “with concern that the aggression perpetrated” by Israelis on April 16, 1988 “in the locality of Sidi Bou Said”, Tunisia, “has caused loss of human life, particularly the assassination of Mr. Khalil El Wazir”, and “Condemns vigorously the aggression perpetrated … against the sovereignty and territorial integrity of Tunisia in flagrant violation of the Charter of the United Nations, international law and norms of conduct”. Res. 636 (Jul. 6, 1989) – Reaffirms resolutions 607 and 608, notes “that Israel, the occupying Power, has once again, in defiance of those resolutions, deported eight Palestinian civilians on 29 June 1989”, Expresses deep regret “the continuing deportation by Israel, the occupying Power, of Palestinian civilians”, “Calls upon Israel to ensure the safe and immediate return to the occupied Palestinian territories of those deported and to desist forthwith from deporting any other Palestinian civilians”, and “Reaffirms that” the Fourth Geneva Convention “is applicable to the Palestinian territories, occupied by Israel since 1967, including Jerusalem, and to other occupied Arab territories”. Res. 641 (Aug. 30, 1989) – Reaffirms resolutions 607, 608, and 636, notes that Israel “has once again, in defiance of those resolutions, deported five Palestinian civilians on 27 August 1989”, and “Deplores the continuing deportation by Israel, the occupying Power, of Palestinian civilians”. Res. 672 (Oct. 12, 1990) – “Expresses alarm at the violence which took place” on October 8, 1990, “at the Al Haram al Shareef and other Holy Places of Jerusalem resulting in over twenty Palestinian deaths and to the injury of more than one hundred and fifty people, including Palestinian civilians and innocent worshippers”, “Condemns especially the acts of violence committed by the Israeli forces resulting in injuries and loss of human life”, and “Requests, in connection with the decision of the Secretary-General to send a mission to the region, which the Council welcomes, that he submit a report to it before the end of October 1990 containing his findings and conclusions and that he use as appropriate all the resources of the United Nations in the region in carrying out the mission.” Res. 673 (Oct. 24, 1990) – “Deplores the refusal of the Israeli Government to receive the mission of the Secretary-General to the region”, and “Urges the Israeli Government to reconsider its decision and insists that it comply fully with resolution 672 (1990) and to permit the mission of the Secretary-General to proceed in keeping with its purpose”. Res. 681 (Dec. 20, 1990) – Reaffirms “the obligations of Member States under the United Nations Charter”, reaffirms “also the principle of the inadmissibility of the acquisition of territory by war”, expresses alarm “by the decision of the Government of Israel to deport four Palestinians from the occupied territories in contravention of its obligations under the Fourth Geneva Convention” in contravention to resolutions 607, 608, 636, and 641, “Expresses its grave concern over the rejection by Israel of Security Council resolutions” 672 and 673, and “Deplores the decision by the Government of Israel, the occupying Power, to resume deportations of Palestinian civilians in the occupied territories”. Res. 694 (May 24, 1991) – Reaffirms resolution 681 calling on Israel to respect the Fourth Geneva Convention, notes “with deep concern and consternation that Israel has, in violation of its obligations under the Fourth Geneva Convention of 1949, and acting in opposition to relevant Security Council resolutions, and to the detriment of efforts to achieve a comprehensive, just and lasting peace in the Middle East, deported four Palestinian civilians” on May 18, 1991, “Declares that the action of the Israeli authorities of deporting four Palestinians … is in violation of the Fourth Geneva Convention …, which is applicable to all the Palestinian territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, and “Deplores this action and reiterates that Israel, the occupying Power, refrain from deporting any Palestinian civilian from the occupied territories and ensure the safe and immediate return of all those deported”. Res. 726 (Jan. 6, 1992) – Recalls resolutions 607, 608, 636, 641, and 694 calling on Israel to respect the Fourth Geneva Convention, “Strongly condemns the decision of Israel, the occupying Power, to resume deportations of Palestinian civilians”, “Reaffirms the applicability of the Fourth Geneva Convention … to all the Palestinian territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem”, and “requests Israel, the occupying Power, to ensure the safe and immediate return to the occupied territories of all those deported”. Res. 799 (Dec. 18, 1992) – Reaffirms resolutions 607, 608, 636, 641, 681, 694, and 726 calling on Israel to respect the Fourth Geneva Convention, notes “with deep concern that Israel, the occupying Power, in contravention of its obligations under the Fourth Geneva Convention …, deported to Lebanon” on December 17, 1992 “hundreds of Palestinian civilians from the territories occupied by Israel since 1967, including Jersualem”, “Strongly condemns the action taken by Israel, the occupying Power, to deport hundreds of Palestinian civilians, and expresses its firm opposition to any such deportation by Israel”, “Reaffirms the applicability of the Fourth Geneva Convention … to all the Palestinian territories occupied by Israel since 1967, including Jerusalem, and affirms that deportation of civilians constitutes a contravention of its obligations under the Convention”, and “Demands that Israel, the occupying Power, ensure the safe and immediate return to the occupied territories of all those deported”. Res. 904 (Mar. 18, 1994) – Expresses shock at “the appalling massacre committed against Palestinian worshippers in the Mosque of Ibrahim in Hebron” on February 25, 1994 by Jewish settler Baruch Goldstein “during the holy month of Ramadan”, expresses grave concern with “the consequent Palestinian casualties in the occupied Palestinian territory as a result of the massacre, which underlines the need to provide protection and security for the Palestinian people”, notes “the condemnation of this massacre by the entire international community”, “Strongly condemns the massacre in Hebron and its aftermath which took the lives of more than fifty Palestinian civilians and injured several hundred others”, and “Calls upon Israel, the occupying Power, to continue to take and implement measures, including, inter alia, confiscation of arms, with the aim of preventing illegal acts of violence by Israeli settlers”. Res. 1073 (Sep. 28, 1996) – Expresses “deep concern about the tragic events in Jerusalem and the areas of Nablus, Ramallah, Bethlehem and the Gaza Strip, which resulted in a high number of deaths and injuries among the Palestinian civilians, and concerned also about the clashes between the Israeli army and the Palestinian police and the casualties on both sides”, and “Calls for the safety and protection for Palestinian civilians to be ensured”. Res. 1322 (Oct. 7, 2000) – Expresses deep concern “by the tragic events that have taken place” since September 28, 2000 “that have led to numerous deaths and injuries, mostly among Palestinians”, “Deplores the provocation carried out at Al-Haram Al-Sharif in Jerusalem” on September 28, 2000 “and the subsequent violence there and at other Holy Places, as well as in other areas throughout the territories occupied by Israel since 1967, resulting in over 80 Palestinian deaths and many other casualties”, “Condemns acts of violence, especially the excessive use of force against Palestinians, resulting in injury and loss of human life”, and “Calls upon Israel, the occupying Power, to abide scrupulously by its legal obligations and its responsibilities under the Fourth Geneva Convention”. Res. 1402 (Mar. 30, 2002) – Expresses grave concern “at the further deterioration of the situation, including the recent suicide bombings in Israel and the military attack against the headquarters of the president of the Palestinian Authority”, “Calls upon both parties to move immediately to a meaningful cease-fire” and “calls for the withdrawal of Israeli troops from Palestinian cities, including Ramallah”. Res. 1403 (Apr. 4, 2002) – Expresses grave concern “at the further deterioration of the situation on the ground” and “Demands the implementation of its resolution 1402 (2002) without delay”. Res. 1405 (Apr. 19, 2002) – Expresses concern for “the dire humanitarian situation of the Palestinian civilian population, in particular reports from the Jenin refugee camp of an unknown number of deaths and destruction”, calls for “the lifting of restrictions imposed, in particular in Jenin, on the operations of humanitarian organizations, including the International Committee of the Red Cross and United Nations Relief and Works Agency for Palestine Refugees in the Near East”, and “Emphasizes the urgency of access of medical and humanitarian organizations to the Palestinian civilian population”. Res. 1435 (Sep. 24, 2002) – Expresses grave concern “at the reoccupation of the headquarters of the President of the Palestinian Authority in the City of Ramallah that took place” on September 19, 2002, demands “its immediate end”, expresses alarm “at the reoccupation of Palestinian cities as well as the severe restrictions imposed on the freedom of movement of persons and goods, and gravely concerned at the humanitarian crisis being faced by the Palestinian people”, reiterates “the need for respect in all circumstances of international humanitarian law, including the Fourth Geneva Convention relative to the Protection of Civilian Persons in Time of War”, “Demands that Israel immediately cease measures in and around Ramallah including the destruction of Palestinian civilian and security infrastructure”, and “Demands also the expeditious withdrawal of the Israeli occupying forces from Palestinian cities towards the return to the positions held prior to September 2000”. Res. 1544 (May 19, 2004) – Reaffirms resolutions 242, 338, 446, 1322, 1397, 1402, 1405, 1435, and 1515, reiterates “the obligation of Israel, the occupying Power, to abide scrupulously by its legal obligations and responsibilities under the Fourth Geneva Convention relative to the Protection of Civilian Persons in Time of War”, calls “on Israel to address its security needs within the boundaries of international law”, expresses “grave concern at the continued deterioration of the situation on the ground in the territory occupied by Israel since 1967”, condemns “the killing of Palestinian civilians that took place in the Rafah area”, expresses grave concern “by the recent demolition of homes committed by Israel, the occupying Power, in the Rafah refugee camp”, reaffirms “its support for the Road Map, endorsed in resolution 1515”, “Calls on Israel to respect its obligations under international humanitarian law, and insists, in particular, on its obligation not to undertake demolition of homes contrary to that law”, and “Calls on both parties to immediately implement their obligations under the Road Map”. Res. 1701 (Aug. 11, 2006) – Expresses “its utmost concern at the continuing escalation of hostilities in Lebanon and in Israel” that “has already caused hundreds of deaths and injuries” and “extensive damage to civilian infrastructure and hundreds of thousands of internally displaced persons”, and “Calls for a full cessation of hostilities” including “the immediate cessation by Israel of all offensive military operations”. Res. 1860 (Jan. 8, 2009) – Expresses “grave concern at the escalation of violence and the deterioration of the situation, in particular the resulting heavy civilian casualties since the refusal to extend the period of calm”, expresses “grave concern also at the deepening humanitarian crisis in Gaza”, “calls for an immediate, durable and fully respected ceasefire, leading to the full withdrawal of Israeli forces from Gaza”, “Calls for the unimpeded provision and distribution throughout Gaza of humanitarian assistance, including of food, fuel and medical treatment”, and “Condemns all violence and hostilities directed against civilians and all acts of terrorism”. (Special thanks to Jeremy R. Hammond from whom this note is adapted

شكر خاص لجيريمي ر هاموند من هذه المذكرة هو الذي مكيف) مذنب اسرائيل من انتهاكات لاتفاقيات جنيف وجرائم الحرب والانتهاكات الأخرى للقانون الدولي ا وفيما يلي قائمة من قرارات الأمم المتحدة مجلس الأمن الموجهة إلى إسرائيل ل انتهاكات لميثاق الأمم المتحدة واتفاقيات جنيف ، والإرهاب الدولي ، أو غيرها من انتهاكات القانون الدولي : بحوث. 57 (18 سبتمبر 1948) -- يعرب عن صدمته العميقة لاغتيال وسيط الأمم المتحدة في فلسطين الكونت فولك برنادوت ، من قبل الإرهابيين الصهاينة. الدقة. 89 (17 نوفمبر 1950) -- تطلب أن إيلاء الاهتمام لطرد "الآلاف من العرب الفلسطينيين" ، ويدعو الحكومات المعنية إلى اتخاذ أي إجراء آخر "التي تنطوي على نقل الأشخاص عبر الحدود الدولية أو خطوط الهدنة" ، وتلاحظ هذا واعلنت اسرائيل انها ستنسحب الى خطوط الهدنة. الدقة. 93 (18 مايو 1951) -- وترى أن الغارات الجوية الاسرائيلية على سوريا في 5 أبريل 1951 يشكل "خرقا ل" وقف إطلاق النار ، وتقرر أن المدنيين العرب الذين طردوا من المنطقة المجردة من السلاح من جانب إسرائيل يجب أن يسمح لهم بالعودة. الدقة. 100 (27 أكتوبر 1953) -- يلاحظ أن اسرائيل قالت انها ستوقف العمل الذي بدأ في المنطقة المجردة من السلاح في 2 سبتمبر 1953. الدقة. 101 (24 نوفمبر 1953) -- تقضي هجوم إسرائيل على قبية ، والأردن في 14-15 أكتوبر عام 1953 إلى أن يشكل انتهاكا لوقف إطلاق النار و "يعرب عن أقوى إدانة لهذا العمل". الدقة. 106 (29 مارس 1955) -- تدين الهجوم الاسرائيلي على القوات المصرية في قطاع غزة يوم 28 فبراير 1955. الدقة. 111 (19 يناير 1956) -- تدين الهجوم الاسرائيلي على سوريا يوم 11 ديسمبر 1955 بأنها "انتهاك صارخ لوقف إطلاق النار" ، واتفاق الهدنة. الدقة. 119 (31 أكتوبر 1956) -- ترى أنه "قد خلقت وضعا خطيرا" من جانب مصر ضد هجوم من جانب قوات من بريطانيا وفرنسا واسرائيل. الدقة. 171 (9 أبريل 1962) -- تؤكد من جديد القرار 111 ، وقررت أن الهجوم الاسرائيلي على سوريا يوم 16-17 مارس ، 1962 "يشكل انتهاكا صارخا لهذا القرار". الدقة. 228 (25 نوفمبر 1966) -- "تعرب عن استيائها من الخسائر في الأرواح وأضرار جسيمة في الممتلكات الناجمة عن عمل" من جانب اسرائيل في منطقة الخليل جنوب البلاد يوم 13 نوفمبر 1966 ، و "إسرائيل التوبيخ لهذا العمل العسكري على نطاق واسع في انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة "واتفاق الهدنة بين إسرائيل والأردن. الدقة. 237 (14 يونيو 1967) -- تؤكد "عدم جواز اكتساب الأراضي عن طريق الحرب" ، يؤكد على أن الدول الأعضاء التزاما على الامتثال لميثاق الأمم المتحدة ، ويدعو إلى "انسحاب القوات المسلحة الإسرائيلية من الأراضي المحتلة" خلال حرب يونيو 1967. الدقة. 242 (22 نوفمبر 1967) -- تؤكد "عدم جواز اكتساب الأراضي عن طريق الحرب" ، يؤكد على أن الدول الأعضاء التزاما على الامتثال لميثاق الأمم المتحدة ، ويدعو إسرائيل إلى الانسحاب من الأراضي التي احتلتها خلال يونيو 1967 الحرب. الدقة. 248 (24 مارس 1968) -- يلاحظ أن الهجوم الاسرائيلي على الاردن "كان ذا" طبيعة واسعة النطاق والمخطط لها بعناية ، "تعرب عن استيائها من الخسائر في الأرواح وأضرار جسيمة بالممتلكات" ، "يدين العمليات العسكرية التي تشنها إسرائيل في انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة وقرارات وقف إطلاق النار "، و" يدعو إسرائيل إلى الكف عن "ارتكاب المزيد من الانتهاكات للقرار 237. الدقة. 250 (27 أبريل 1968) -- ترى "أن إجراء عرض عسكري في القدس سوف تؤدي إلى تفاقم التوترات في المنطقة ويكون لها تأثير سلبي على التوصل إلى تسوية سلمية للمشاكل في المنطقة" و "يدعو إسرائيل إلى الامتناع عن عقد العرض العسكري في القدس التي هي التفكير في "ل2 مايو 1968. الدقة. 251 (2 مايو 1968) -- تشير إلى قرار 250 و "تعرب عن بالغ استيائها عقد من قبل إسرائيل خلال العرض العسكري في القدس" في 2 مايو 1968 "في تجاهل" القرار 250. الدقة. 252 (21 مايو 1968) -- "تعرب عن استيائها لعدم قيام إسرائيل للامتثال" قراري الجمعية العامة 2253 و 2254 ، وتعتبر ضم إسرائيل للقدس "غير صالحة" ، وتدعو اسرائيل الى "إلغاء جميع التدابير التي اتخذت بالفعل والكف فورا عن اتخاذ أي إجراء آخر الذي يميل إلى تغيير وضع القدس ". الدقة. 256 (16 أغسطس 1968) -- تشير إلى إسرائيل "انتهاكا صارخا لميثاق الأمم المتحدة" تدين في القرار 248 ، يلاحظ أن المزيد من الهجمات الجوية الاسرائيلية على الاردن "كانت ذات نطاق واسع وطبيعة المخطط بعناية في انتهاك للقرار 248" ، "تعرب عن استيائها من الخسائر في الأرواح وأضرار جسيمة بالممتلكات" ، وتدين الهجمات على اسرائيل. الدقة. 259 (27 سبتمبر 1968) -- تعرب عن قلقها "لسلامة ورفاهية وأمن" الفلسطينيين "في ظل الاحتلال العسكري من جانب إسرائيل" ، عن استيائه "للتأخير في تنفيذ القرار 237 (1967) بسبب الظروف لا تزال التي وضعتها اسرائيل لتلقي الممثل الخاص للأمين العام "، واسرائيل لتلقي طلبات الممثل الخاص وتسهيل عمله. الدقة. 262 (31 ديسمبر 1968) -- المراقبون "ان ذلك كان متعمدا في العمل العسكري من جانب القوات المسلحة ضد إسرائيل من المطار الدولي المدني في بيروت وعلى نطاق واسع والمخطط لها بعناية الطبيعة" ، ويدين إسرائيل عن الهجوم. Res.265 (1 أبريل 1969) -- تعرب عن "قلقها العميق من أن الهجمات الأخيرة على القرى الأردنية والمناطق الآهلة بالسكان أخرى ذات طابع مخطط لها مسبقا ، في انتهاك لقرارات" 248 و 256 ، "تعرب عن استيائها من خسائر في أرواح المدنيين وإلحاق أضرار بالممتلكات "، و" تدين الهجمات الجوية الاخيرة التي شنتها اسرائيل المتعمد على القرى الأردنية والمناطق الآهلة بالسكان في انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة وقرارات وقف اطلاق النار ". الدقة. 267 (3 يوليو 1969) -- يشير إلى القرار 252 وقراري الجمعية العامة 2253 و 2254 ، وتلاحظ أن "منذ اعتماد القرارين المذكورين أعلاه إسرائيل قد اتخذت تدابير أخرى تميل إلى تغيير وضع مدينة القدس" ، تؤكد من جديد "المبدأ الراسخ بأن اكتساب الأراضي عن طريق الغزو العسكري هو" غير مقبول "، تعرب عن استيائها لعدم قيام إسرائيل تظهر أي اعتبار لقرارات" ، "التوبيخ بأشد العبارات جميع التدابير المتخذة لتغيير وضع مدينة القدس" ، "يؤكد أن جميع التدابير التشريعية والإدارية والإجراءات التي اتخذتها إسرائيل والتي ترمي إلى تغيير وضع القدس ، بما في ذلك مصادرة الأراضي والممتلكات الكائنة فيها ، إنما هي باطلة ولا يمكن تغيير ذلك" وضعا ، وتدعو بإلحاح على إسرائيل لإلغاء التدابير المتخذة ل ضم القدس. الدقة. 270 (26 أغسطس 1969) -- "يدين الهجوم الجوي مع سبق الإصرار من جانب إسرائيل على قرى في جنوب لبنان في انتهاك لالتزاماتها بموجب الميثاق وقرارات مجلس الأمن". الدقة. 271 (15 سبتمبر 1969) -- تعرب عن الحزن "في أضرار واسعة النطاق الناجمة عن الحرق للمسجد الأقصى الشريف في القدس" في 21 أغسطس 1969 "في ظل الاحتلال العسكري ل" اسرائيل ، ويؤكد مجددا "مبدأ تثبت ذلك اكتساب الأراضي عن طريق الغزو العسكري هو "غير مقبول" ، يقرر أن العمل المروع من تدنيس وانتهاك حرمة المسجد الأقصى المبارك تؤكد على ضرورة فورية من اسرائيل الكف عن التصرف في "انتهاك القرارات والإجراءات السابقة بإلغاء ضم القدس ، ويدعو اسرائيل "لمراقبة أحكام اتفاقيات جنيف والقانون الدولي التي تحكم الاحتلال العسكري" ، ويدين فشل إسرائيل في الامتثال لقرارات سابقة. الدقة. 279 (12 مايو 1970) -- "تطالب بانسحاب فوري للقوات المسلحة الاسرائيلية من جميع الاراضي اللبنانية". بحوث. 280 (19 مايو 1970) -- تعرب عن اقتناعها بأن "التي كانت مبيتة للهجوم العسكري الاسرائيلي ضد لبنان وعلى نطاق واسع والمخطط لها بعناية في الطبيعة" ، ويشير إلى القرار 279 "تطالب بانسحاب فوري للقوات المسلحة الإسرائيلية من جميع الأراضي اللبنانية" ، وتشجب انتهاك اسرائيل للقرارات 262 و 270 ، "يدين إسرائيل لأعمالها العسكرية مع سبق الإصرار في خرق لالتزاماتها بموجب ميثاق الأمم المتحدة" ، و "تعرب عن استيائها من الخسائر في الأرواح وأضرار في الممتلكات حقت نتيجة" الاسرائيلي انتهاكات لقرارات مجلس الأمن. الدقة. 285 (5 سبتمبر 1970) -- "يطالب بالانسحاب الكامل والفوري لجميع القوات المسلحة الاسرائيلية من الاراضي اللبنانية". بحوث. 298 (25 سبتمبر 1971) -- تشير إلى قراري 252 و 267 وقراري الجمعية العامة 2253 و 2254 بشأن التدابير الاسرائيلية بضم القدس ، ويؤكد مجددا "مبدأ عدم اكتساب الأراضي عن طريق الغزو العسكري هو" غير مقبول ، وتلاحظ "عدم امتثال اسرائيل "للقرارات وذكر ، وتشجب فشل اسرائيل على احترام قرارات ، تؤكد ان تصرفات اسرائيل" هي "غير صالحة تماما ، وتدعو بإلحاح على إسرائيل لإلغاء التدابير واتخاذ" لا مزيد من الخطوات في القسم المحتل من القدس "لتغيير مركز المدينة. الدقة. 313 (28 فبراير 1972) -- "تطالب إسرائيل بالكف فورا والامتناع عن أي برية وجوية عمل عسكري ضد لبنان فورا وسحب جميع قواتها العسكرية من الاراضي اللبنانية". بحوث. 316 (26 يونيو 1972) -- تعرب عن استيائها "الخسارة الفادحة في الأرواح الناجمة عن جميع أعمال العنف" ، ويعرب عن القلق العميق "ازاء فشل إسرائيل في الامتثال لقرارات مجلس الأمن" 262 ، 270 ، 280 ، 285 ، و 313 "داعيا على إسرائيل أن تكف فورا عن أي انتهاك لسيادة وسلامة أراضي لبنان "، ويدعو اسرائيل الى الامتثال لقرارات ، ويدين" الهجمات المتكررة للقوات الاسرائيلية على الاراضي اللبنانية والسكان مما يشكل انتهاكا لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والتزامات إسرائيل بموجب ذلك ". الدقة. 317 (21 يوليو 1972) -- يلاحظ القرار 316 ، وتأسف لكون إسرائيل لم تطلق حتى الان "السوري واللبناني العسكريين وأفراد الأمن الذين اختطفتهم القوات المسلحة الإسرائيلية من الأراضي اللبنانية" في 21 يونيو 1972 ، وتدعو اسرائيل الى إطلاق سراح السجناء. الدقة. 332 (21 أبريل 1972) -- "يدين الهجمات العسكرية المتكررة التي تنتهجها إسرائيل ضد لبنان وانتهاك اسرائيل لسلامة لبنان الإقليمية وسيادته" في انتهاك لميثاق الأمم المتحدة واتفاق الهدنة ، وقرارات وقف إطلاق النار. الدقة. 337 (15 أغسطس 1972) -- ملاحظات "انتهاك لسيادة لبنان وسلامة أراضيه" من جانب اسرائيل "، وخطف ، من قبل سلاح الجو الإسرائيلي ، من طائرة مدنية لبنانية على عقد الإيجار ل" الخطوط الجوية العراقية ، ويعرب عن قلقه الشديد "لان مثل هذا الفعل الذي قامت به إسرائيل ، وهي عضو في الأمم المتحدة ، ويشكل تدخلا خطيرا في الطيران المدني الدولي وانتهاكا لميثاق الأمم المتحدة "، تعترف ب" أن مثل هذا العمل يمكن أن يعرض للخطر حياة وسلامة الركاب و طاقم وينتهك أحكام الاتفاقيات الدولية حماية الطيران المدني "، ويدين اسرائيل" لانتهاكها سيادة لبنان وسلامته الإقليمية ولتحويل القسري والاستيلاء عليها من قبل سلاح الجو الإسرائيلي لطائرة ركاب لبنانية من المجال الجوي في لبنان "، وترى ان الاعمال الاسرائيلية تشكل انتهاكا لاتفاق الهدنة ، وقرارات وقف إطلاق النار ، وميثاق الامم المتحدة "الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالطيران المدني ومبادئ القانون الدولي والأخلاق". الدقة. 347 (24 أبريل 1974) -- "انتهاك تدين اسرائيل لسلامة لبنان الإقليمية وسيادته ، ويدعو مرة أخرى حكومة إسرائيل إلى الامتناع عن القيام بأعمال عسكرية أخرى ، والتهديدات ضد لبنان" ، ويدعو اسرائيل الى "الإفراج والعودة إلى لبنان وخطف مدنيين لبنانيين ". الدقة. 425 (19 مارس 1978) -- "يدعو الى الاحترام الصارم لسلامة لبنان الإقليمية وسيادته واستقلاله السياسي داخل حدوده المعترف بها دوليا" ، و "يطلب من إسرائيل أن توقف فورا عملها العسكري ضد سلامة الأراضي اللبنانية والانسحاب فورا قواتها من كل الاراضي اللبنانية ". الدقة. 427 (3 مايو 1978) -- "يدعو اسرائيل لاستكمال انسحابها من كل الاراضي اللبنانية دون مزيد من التأخير". الدقة. 446 (22 مارس 1979) -- يؤكد "مرة أخرى أن اتفاقية جنيف الرابعة... تنطبق على الأراضي العربية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما فيها القدس" ، "يقرر أن سياسة إسرائيل وممارساتها في إقامة المستوطنات في الأراضي الفلسطينية والأراضي العربية الأخرى المحتلة منذ عام 1967 ليس لها شرعية قانونية وتشكل عقبة خطيرة أمام تحقيق سلام شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط "،" تعرب عن استيائها الشديد لعدم قيام إسرائيل إلى احترام "القرارات 237 و 252 ، و 298 ، وقرارات الجمعية العامة 2253 و 2254 ، ويدعو إسرائيل "بوصفها السلطة القائمة بالاحتلال" إلى الالتزام باتفاقية جنيف الرابعة ، الى "إلغاء تدابيرها السابقة والامتناع عن أي عمل من شأنه أن يؤدي إلى تغيير الوضع القانوني والطابع الجغرافي و يؤثر تأثيرا جوهريا في التكوين الديموغرافي للأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967 ، بما فيها القدس ، وعلى وجه الخصوص ، وليس لنقل أجزاء من سكانها المدنيين إلى الأراضي العربية المحتلة ". الدقة. 450 (14 يونيو 1979) -- "تشجب بشدة أعمال العنف المرتكبة ضد لبنان التي أدت إلى تشريد المدنيين ، بمن فيهم الفلسطينيون ، والناجمة عن الدمار والخسائر في الأرواح البريئة" ، ويدعو إسرائيل إلى وقف الإجراءات ضد لبنان ، "ولا سيما غاراتها على لبنان والمساعدة التي لا تزال تقدم للجماعات المسلحة غير المسؤولة". الدقة. 452 (20 يوليو 1979) -- تعرب عن استيائها الشديد "لعدم تعاون إسرائيل" مع لجنة مجلس الأمن "المنشأة بموجب القرار 446 (1979) لدراسة الحالة المتصلة بالمستوطنات في الأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967 ، بما في ذلك القدس "، وترى" أن سياسة إسرائيل في إقامة المستوطنات في الأراضي العربية المحتلة ليس له شرعية قانونية وتشكل انتهاكا لاتفاقية جنيف الرابعة "، وتعرب عن بالغ قلقها إزاء سياسة إسرائيل في بناء المستوطنات" في الأراضي العربية المحتلة ، بما فيها القدس ، وعواقبها بالنسبة للسكان المحليين والعرب وفلسطين "، وتدعو اسرائيل الى وقف مثل هذه الأنشطة. الدقة. 465 (1 مارس 1980) -- تشجب بشدة رفض اسرائيل التعاون مع لجنة مجلس الأمن ، عن أسفها اسرائيل "رفض رسمي من" القرارات 446 و 452 ، وتشجب قرار اسرائيل "لدعم رسميا الاستيطان الاسرائيلي" في الاراضي المحتلة ، تعرب عن قلقها العميق ازاء سياسة الاستيطان الإسرائيلية "، وآثاره على" السكان المحليين العرب والفلسطينيين ، "تشجب بشدة قرار إسرائيل لحظر السفر الحر" رئيس بلدية الخليل "للمثول أمام مجلس الأمن" ، و "تحديد أن جميع التدابير التي اتخذتها إسرائيل لتغيير الطابع العمراني والتكوين الديموغرافي والهيكل المؤسسي والمركز القانوني للأراضي الفلسطينية والأراضي العربية الأخرى المحتلة منذ عام 1967 ، بما فيها القدس ، أو أي جزء منها ، ليس لها شرعية قانونية والتي أسفرت سياسة إسرائيل وممارساتها المتمثلة في توطين أجزاء من سكانها والمهاجرين الجدد في هذه الأراضي تشكل خرقا فاضحا لاتفاقية جنيف الرابعة ". الدقة. 467 (24 أبريل 1980) -- "تدين جميع أعمال تتعارض مع" القرارين 425 ، 426 ، 427 ، 434 ، 444 ، 450 ، و 459 "، وبوجه خاص ، وتشجب بشدة" أي "انتهاك لسيادة لبنان وسلامة أراضيه" و "التدخل العسكري الاسرائيلي في لبنان". الدقة. 468 (8 مايو 1980) -- تعرب عن بالغ قلقها "ازاء طرد من قبل الاحتلال العسكري الإسرائيلي سلطات رؤساء بلديات الخليل وحلحول وقاضي الخليل الشرعي" و "تدعو حكومة إسرائيل باعتبارها الدولة القائمة بالاحتلال على إلغاء هذه غير قانونية تدابير وتسهيل العودة الفورية للقادة الفلسطينيين المطرودين حتى يتمكنوا من استئناف مهام التي انتخبوا فيها ، وعين ". الدقة. 469 (20 مايو 1980) -- تشير إلى اتفاقية جنيف الرابعة "وبخاصة المادة 1 ، ونصها' وتتعهد الأطراف السامية المتعاقدة باحترام وضمان احترام الاتفاقية في جميع الظروف ، 'والمادة 49 ، التي تنص على' ويحظر الفردية أو الجماعية النقل القسري ، وكذلك ترحيل الأشخاص المحميين من الأراضي المحتلة إلى أراضي دولة الاحتلال أو إلى أراضي أي دولة أخرى ، محتلة أو غير محتلة ، أيا كانت "دوافعهم ،" تعرب عن استيائها الشديد لعدم حكومة اسرائيل لتنفيذ قرار مجلس الأمن 468 "،" تطلب مرة أخرى إلى حكومة إسرائيل ، والسلطة القائمة بالاحتلال ، لإلغاء التدابير غير القانونية التي اتخذتها الاحتلال العسكري الإسرائيلي السلطات في طرد رؤساء بلديات الخليل وحلحول وقاضي Sharis من الخليل ، وتسهيل العودة الفورية للقادة الفلسطينيين المطرودين ، حتى يتمكنوا من استئناف مهامهم التي انتخبوا فيها ، وعين ". الدقة. ويحق لل471 (5 يونيو 1980) -- تشير إلى "مرة أخرى" لاتفاقية جنيف الرابعة "، وخصوصا المادة 27 ، التي تنص ،' الأشخاص المحميين في جميع الأحوال حق الاحترام لأشخاصهم... ويجب في جميع الأوقات أن يعاملوا معاملة إنسانية ، ويتم حمايتهم بشكل خاص ضد جميع أعمال العنف أو التهديد بها... "، تؤكد من جديد انطباق اتفاقية جنيف الرابعة" على الأراضي العربية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما في ذلك "القدس ، ويعرب عن قلقه العميق" من أن ويسمح للمستوطنين اليهود في الأراضي العربية المحتلة على حمل السلاح ، مما يمكنها من ارتكاب جرائم ضد "السكان العرب المدنيين ،" يدين محاولات اغتيال رؤساء بلديات نابلس ورام الله والبيرة ، ويدعو إلى اعتقال ومحاكمة فورية مرتكبي هذه الجرائم "،" تعرب عن قلقها العميق لأن إسرائيل ، بصفتها السلطة القائمة بالاحتلال ، قد فشلت في توفير الحماية الكافية للسكان المدنيين في الأراضي المحتلة وفقا لأحكام اتفاقية جنيف المتعلقة بحماية الأشخاص المدنيين في زمن "الحرب ، ويدعو اسرائيل الى" تقديم الضحايا مع التعويض المناسب عن الأضرار التي لحقت نتيجة لهذه الجرائم "،" يدعو مرة أخرى حكومة إسرائيل أن تحترم وتمتثل لأحكام "اتفاقية جنيف الرابعة و "القرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن" ، "تطلب مرة أخرى إلى جميع الدول الامتناع عن تقديم أي مساعدة لإسرائيل لاستخدامها على وجه التحديد في [بمناسبه كذا] مع المستوطنات في الأراضي المحتلة" ، "تؤكد من جديد الحاجة الماسة لوضع حد ل لفترة طويلة من احتلال الأراضي العربية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما فيها القدس ". الدقة. 476 (30 يونيو 1980) -- تؤكد من جديد أن "الاستيلاء على الأراضي بالقوة هو" غير مقبول ، وتشجب "استمرار اسرائيل في تغيير الطابع العمراني والتكوين الديموغرافي والهيكل المؤسسي والوضع القائم في مدينة القدس الشريف" ، عن قلقه الشديد "ازاء الخطوات التشريعية التي بدأت في الكنيست الإسرائيلي بهدف تغيير طابع ومركز المدينة المقدسة" القدس ، ويؤكد مجددا "ضرورة ملحة لإنهاء الاحتلال المطول للأراضي العربية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما في ذلك القدس "،" تشجب بقوة استمرار رفض إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، أن تمتثل للقرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن والجمعية العامة "،" يؤكد من جديد أن جميع التدابير التشريعية والإدارية والإجراءات التي اتخذتها إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، والتي ترمي إلى وقت لاحق طابع ومركز مدينة القدس الشريف ليس لها شرعية قانونية وتشكل انتهاكا صارخا لاتفاقية جنيف الرابعة "،" تكرر التأكيد على أن جميع هذه التدابير... لاغية وباطلة ويجب إلغاؤها وفقا ل القرارات ذات الصلة الصادرة عن مجلس الأمن "، و" تدعو على وجه الاستعجال على إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، أن تتقيد هذه السابقة وقرارات مجلس الأمن والكف فورا عن التمادي في السياسات والتدابير التي تؤثر في طابع ومركز مدينة القدس الشريف ". الدقة. 478 (20 أغسطس 1980) -- تؤكد من جديد "مرة أخرى على أن الاستيلاء على الأراضي بالقوة هو" غير مقبول ، وتلاحظ "ان اسرائيل لم تمتثل للقرار 476" ، "التوبيخ بأشد العبارات سن إسرائيل لالأساسية للقانون 'على القدس ورفضها الامتثال الأمن ذات الصلة" قرارات مجلس الأمن ، "تؤكد أن سن' القانون الأساسي 'من جانب إسرائيل يشكل انتهاكا" للقانون الدولي ، "تقرر أن جميع التدابير التشريعية والإدارية والإجراءات التي اتخذتها إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، والتي غيرت أو ترمي إلى تغيير طابع ومركز مدينة القدس الشريف ، وعلى وجه الخصوص في الآونة الأخيرة القانون الأساسي المتعلق بالقدس ، لاغية وباطلة ويجب إلغاؤها فورا ". الدقة. 484 (19 ديسمبر 1980) -- تعرب عن "قلقها الشديد إزاء طرد إسرائيل من رئيس بلدية الخليل ورئيس بلدية حلحول" ، "تؤكد من جديد انطباق" لاتفاقية جنيف الرابعة "لجميع الأراضي العربية التي تحتلها اسرائيل في عام 1967 "،" تطلب إلى إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، إلى التقيد بأحكام الاتفاقية "، و" يعلن أن من الضروري تمكين رئيس بلدية الخليل ورئيس بلدية حلحول في العودة إلى ديارهم واستئناف مسؤولياتها ". الدقة. 487 (19 يونيو 1981) -- تعرب عن الوعي الكامل "لكون العراق قد دخلت طرفا في معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية منذ أن دخلت حيز النفاذ في عام 1970 ، أنه وفقا للمعاهدة التي قبلتها العراق ضمانات الوكالة على كافة أنشطتها النووية ، وأن الوكالة قد شهد التي تم تطبيق هذه الضمانات على نحو مرض إلى "التاريخ ، وتلاحظ" وعلاوة على ذلك التي لم تنضم اسرائيل الى "معاهدة عدم الانتشار ، ويعرب عن قلقه العميق" حول الخطر الذي يتعرض له الدولية السلام والأمن الناشئة عن الهجوم الجوي الاسرائيلي المبيت على المنشآت النووية العراقية في 7 حزيران 1981 ، والتي يمكن أن تنفجر في أي وقت والوضع في المنطقة ، مع عواقب وخيمة على المصالح الحيوية لجميع الدول "،" تدين بشدة الهجوم العسكري إسرائيل في انتهاك واضح لميثاق الأمم المتحدة وقواعد "السلوك الدولي" ، وترى كذلك أن قال هجوم يشكل تهديدا خطيرا لنظام ضمانات الوكالة الدولية برمتها التي هي الأساس الذي تقوم عليه "معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية ،" بالكامل يعترف بالحق غير القابل للتصرف في السيادة بين العراق وجميع الدول الأخرى ، ولا سيما البلدان النامية ، على وضع برامج للتنمية التكنولوجية والنووية لتطوير اقتصادياتها وصناعاتها للأغراض السلمية وفقا لاحتياجاتهم الحالية والمستقبلية وبما يتفق مع الأهداف المقبولة دوليا لمنع انتشار الأسلحة النووية "، و" يدعو إسرائيل إلى إخضاع منشآتها النووية لضمانات الوكالة ". الدقة. 497 (17 ديسمبر 1981) -- تؤكد من جديد "أن الاستيلاء على الأراضي بالقوة غير جائز ، وفقا لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي ، والأمن ذات الصلة" قرارات مجلس الأمن ، "تقرر أن قرار إسرائيل فرض قوانينها وولايتها وإدارتها في مرتفعات الجولان السوري المحتل لاغ وباطل وليس الدولي "أثر قانوني ،" تطالب إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، ينبغي أن تلغي فورا "قرارها ، و" تقرر أن جميع أحكام الرابعة " اتفاقية جنيف "ما زالت تنطبق على الأرض السورية التي تحتلها اسرائيل منذ حزيران / يونيو 1967". الدقة. 501 (25 فبراير 1982) -- تؤكد من جديد القرار 425 الذي يدعو إسرائيل إلى وقف أعمالها العسكرية ضد لبنان. الدقة. 509 (6 يونيو 1982) -- "يطالب إسرائيل بسحب جميع القوات العسكرية على الفور ودون قيد أو شرط الى الحدود اللبنانية المعترف بها دوليا". الدقة. 515 (29 يوليو 1982) -- "يطالب حكومة إسرائيل أن ترفع فورا الحصار المفروض على مدينة بيروت وذلك للسماح بإرسال الإمدادات لتلبية الاحتياجات العاجلة للسكان المدنيين ، والسماح بتوزيع المساعدات التي تقدمها وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية ، ولا سيما اللجنة الدولية للصليب الأحمر) ". الدقة. 517 (4 أغسطس 1982) -- يعرب عن صدمته العميقة والتنبيه "من العواقب المؤسفة للغزو الاسرائيلي لبيروت في 3" 1982 آب / أغسطس ، "يؤكد مرة أخرى مطالبته لوقف فوري لاطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من لبنان "، و" توبيخ اسرائيل لفشلها في الامتثال ل"القرارات 508 ، 509 ، 512 ، 513 ، 515 ، و 516. الدقة. 518 (12 أغسطس 1982) -- "تطالب إسرائيل وجميع أطراف النزاع التقيد التام بأحكام قرارات مجلس الأمن ذات الصلة على الوقف الفوري لكافة النشاطات العسكرية داخل لبنان ، ولا سيما في بيروت وحولها" ، "يطالب الرفع الفوري لجميع القيود المفروضة على مدينة بيروت وذلك للسماح بحرية دخول الإمدادات لتلبية الاحتياجات العاجلة للسكان المدنيين في بيروت ". الدقة. 520 (17 سبتمبر 1982) -- "يدين عمليات التوغل الاسرائيلية الاخيرة في بيروت في انتهاك لاتفاقات وقف إطلاق النار وقرارات مجلس الأمن" ، و "يطالب بالعودة الفورية إلى المواقع التي احتلتها إسرائيل قبل" 15 سبتمبر 1982 "كخطوة أولى نحو التنفيذ الكامل لقرارات مجلس الأمن". الدقة. 521 (19 سبتمبر 1982) -- "يدين المجزرة الإجرامية للمدنيين الفلسطينيين في بيروت" في مخيمي صبرا وشاتيلا. الدقة. 573 (4 أكتوبر 1985) -- "يدين بشدة هذا العمل من أعمال العدوان المسلح التي ترتكبها إسرائيل ضد الأراضي التونسية في انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي ومعايير السلوك". الدقة. 592 (8 ديسمبر 1986) -- تؤكد من جديد أن اتفاقية جنيف الرابعة "وتنطبق على الأراضي الفلسطينية والأراضي العربية الأخرى التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما فيها القدس" ، و "تشجب بشدة اطلاق النار من قبل الجيش الاسرائيلي مما أدى إلى مقتل وجرح من الطلاب العزل ". الدقة. 605 (22 ديسمبر 1987) -- "تشجب بشدة هذه السياسات والممارسات التي تتبعها إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، التي تنتهك حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة ، وخصوصا اطلاق النار من قبل الجيش الاسرائيلي ، مما أدى في قتل وجرح المدنيين الفلسطينيين العزل "، ويؤكد من جديد انطباق اتفاقية جنيف الرابعة" على الأراضي الفلسطينية والأراضي العربية الأخرى التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما فيها القدس ". الدقة. 607 (5 يناير 1988) -- تعرب عن "قلقها البالغ ازاء الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة" ، وتلاحظ "لقرار إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، أن' تواصل ترحيل 'للمدنيين الفلسطينيين في الأراضي المحتلة" ، " تؤكد من جديد مرة أخرى "انطباق اتفاقية جنيف الرابعة" إلى الأراضي الفلسطينية والعربية الأخرى التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما فيها القدس "،" يدعو إسرائيل إلى الامتناع عن إبعاد أي مدنيين فلسطينيين من الأراضي المحتلة "، و" يطلب بقوة إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، أن تتقيد بالتزاماتها الناشئة عن الاتفاقية ". الدقة. 608 (14 يناير 1988) -- تؤكد من جديد القرار 607 ، وتعرب عن "اسفها العميق أن إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، في تحد لهذا القرار ، وأبعد من المدنيين الفلسطينيين" ، و "يطلب من إسرائيل إلغاء أمر ترحيل المدنيين الفلسطينيين وضمان العودة الآمنة والفورية إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة من الذين تم ترحيلهم بالفعل ". الدقة. 611 (25 أبريل 1988) -- تلاحظ "بقلق أن العدوان" من قبل الإسرائيليين في 16 أبريل 1988 "في محلة سيدي بو سعيد" ، وتونس ، "وتسبب خسائر في الأرواح البشرية ، لا سيما اغتيال السيد . خليل الوزير "، و" يدين بشدة العدوان... ضد سيادة ووحدة أراضي تونس في انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي ومعايير السلوك ". الدقة. 636 (6 يوليو 1989) -- تؤكد من جديد القرارات 607 و 608 ، وتلاحظ "أن إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، مرة أخرى ، في تحد لتلك القرارات ، وأبعد ثمانية مدنيين فلسطينيين في 29" حزيران / يونيه 1989 ، تعرب عن اسفها العميق "لاستمرار الترحيل من جانب إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، من المدنيين الفلسطينيين "،" يدعو إسرائيل إلى ضمان العودة الآمنة والفورية إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة من الذين رحلوا والكف فورا عن إبعاد أي مدنيين آخرين فلسطين "، و" تؤكد من جديد أن " اتفاقية جنيف الرابعة "تنطبق على الأراضي الفلسطينية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967 ، بما في ذلك القدس ، والأراضي العربية المحتلة الأخرى". الدقة. 641 (30 أغسطس 1989) -- تؤكد من جديد القرارات 607 ، 608 ، و 636 ، وتلاحظ أن إسرائيل "مرة أخرى ، في تحد لتلك القرارات ، وأبعد خمسة مدنيين فلسطينيين في 27" 1989 آب / أغسطس ، و "تعرب عن استيائها من استمرار الترحيل من قبل إسرائيل ، السلطة القائمة بالاحتلال ، من المدنيين الفلسطينيين ". الدقة. 672 (12 أكتوبر 1990) -- تعرب عن القلق "ازاء اعمال العنف التي وقعت" في 8 أكتوبر 1990 ، "في الحرم الشريف القاعدة وغيره من الأماكن المقدسة في القدس مما أسفر عن مقتل أكثر من عشرين فلسطيني وجرح أكثر من 150 شخص ، بما في ذلك المدنيين الفلسطينيين والمصلين الأبرياء "،" تدين بشكل خاص أعمال العنف التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية مما أسفر عن إصابات وخسائر في الأرواح البشرية "، و" يطلب ، فيما يتعلق بالقرار الذي اتخذه الأمين عامة لارسال بعثة الى المنطقة ، الأمر الذي يرحب المجلس ، أن عليه أن يقدم إليها تقريرا قبل نهاية تشرين الاول ، 1990 يتضمن النتائج التي توصل إليها والاستنتاجات ، وأنه حسب الاقتضاء استخدام جميع الموارد للأمم المتحدة في المنطقة في تنفيذ من هذه المهمة. "بحوث. 673 (24 أكتوبر 1990) -- "تعرب عن استيائها لرفض الحكومة الإسرائيلية أن تستقبل بعثة الأمين العام إلى المنطقة" ، و "يحث الحكومة الإسرائيلية على إعادة النظر في قرارها وتصر على أن تمتثل امتثالا تاما للقرار 672 (1990) والسماح للبعثة الأمين العام للمضي قدما بما يتمشى مع الغرض منه ". الدقة.
Reblog this post [with Zemanta]

No comments:

About Me

My Photo
I am a man who has been oppressed ,tortured ,witnessed torture by egyptian police.A man who will never leave my rightsAn Egyptian Muslim who is really wants to establish good relations and dialogue with other cultures and non-muslims to let them know about Islam and not to talk about it with ignorant also to be aknowledged with others to know them closely

Blog Archive

Followers

Search This Blog

Loading...

Sign In